باريس، 17 يناير 2022 /PRNewswire/ — يعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ومارك كوستا، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Eastman (رمز التداول في بورصة نيويورك: EMN) في مؤتمر صحفي مشترك صباح هذا اليوم عن خطة شركة Eastman لاستثمار ما يقرب من مليار دولار في إنشاء مصنع لإعادة التدوير الجزيئي للمواد في فرنسا بهدف تسريع وتيرة نمو الاقتصاد الدائري. ويستهدف هذا المصنع -الذي يعمل بتكنولوجيا Eastman لتجديد البوليستر- إعادة تدوير نحو 160000 طن متري سنويًا من النفايات البلاستيكية التي تُحرق حاليًا لصعوبة إعادة تدويرها.

"The investment in France is a significant step forward in Eastman’s strategy to accelerate a circular economy globally. Eastman is proud to partner with the French government to actively contribute to France’s and the EU’s bold commitments,” Eastman Board Chair and CEO Mark Costa said.

وسيعمل هذا المصنع سنويًا على إعادة تدوير نفايات بلاستيكية تكفي لملء إستاد فرنسا الوطني لكرة القدم “Stade de France” مرّتين ونصف (2.5 مرة) بهدف إنتاج مواد خام ذات جودة عالية وبصمة كربونية منخفضة للغاية. وقد كانت شركة Eastman أكبر شركة مستثمرة في فرنسا تُشارك في نسخة هذا العام من قمّة “اختر فرنسا” (Choose France) والتي تستهدف جذب الاستثمارات الأجنبية لفرنسا.

ويستهدف هذا المشروع الجديد إعادة تدوير النفايات البلاستيكية على عدّة مراحل باستخدام وحدات لفرزها وتجهيزها لعمليات المُعالجة، ووحدة تحلل ميثانول لإزالة بلمرة النفايات، وخطوط إنتاج بوليمر لإنتاج مجموعة متنوعة من المواد الخام عالية الجودة التي يمكن استخدامها في صناعة المواد البلاستيكية المتخصّصة ومنتجات التعبئة والمنسوجات. كما تخطط شركة Eastman لإنشاء مركز ابتكار لإعادة التدوير الجزيئي يسهم في تمكين فرنسا من الحفاظ على دورها الريادي في قطاع الاقتصاد الدائري. وسيعمل هذا المركز على ابتكار طرق بديلة لإعادة تدوير النفايات البلاستيكية وزيادة مجالات استخدام المنتجات المُعاد تدويرها بهدف الحدّ من عمليات حرق النفايات البلاستيكية وتقليل استخدام الوقود الأحفوري. ومن المقرّر بدء تشغيل المصنع ومركز الابتكار بحلول عام 2025؛ وهو ما سيوفر 350 فرصة عمل مباشرة، و1500 فرصة عمل غير مباشرة في قطاعات إعادة التدوير والطاقة والبنية التحتية.

ويسهم الاقتصاد الدائري إسهامًا رئيسيًا في حل أزمة النفايات البلاستيكية العالمية وأزمة المناخ، واللتين تأتيان على رأس أولويات فرنسا والدول الأوروبية. كما ستسهم الشراكة طويلة الأجل بين فرنسا وشركة Eastman في تحقيق أهداف الاستدامة الخاصّة بالاتحاد الأوروبي من خلال تخفيض الانبعاثات الكربونية وتعزيز نمو الاقتصاد الدائري. وقد أثبتت فرنسا مكانتها كدولة صناعية رائدة من خلال إدراكها للأهمية البالغة لإعادة التدوير الجزيئي، ودعمها للاستثمارات التي تستهدف ابتكار حلول جديدة في هذا القطاع.

وتدعم هذا المشروع الجديد مجموعة من الشركات العالمية المرموقة التي تشارك Eastman التزامها بحل مشكلة النفايات البلاستيكية العالمية، وتنظر لقضية إعادة التدوير الجزيئي على أنّها أداة رئيسية لتعزيز الاقتصاد الدائري. وكانت شركة LVMH Beauty، وشركات إستي لودر، وكلارنس، وبروكتر آند جامبل، ولوريال، ودانون من أوائل الشركات التي وقّعت على خطابات نوايا لإبرام اتفاقيات تمتد لعدّة سنوات لشراء منتجات هذا المصنع.

 توفر تكنولوجيا Eastman لتجديد البوليستر -التي أثبتت كفاءتها- تدويرًا فعّالًا للنفايات البلاستيكية التي يصعب إعادة تدويرها والتي لا تزال ضمن نطاق الاقتصاد الخطي حاليًا. وغالبًا ما تُحرق هذه النفايات إمّا لتعذر إعادة تدويرها بالطرق الميكانيكية أو لأنّ إعادة تدويرها باستخدام التكنولوجيا المستخدمة حاليًا ينتج عنه منتجات أقل قيمة، لكن باستخدام تكنولوجيا إعادة التدوير الجزيئي يمكن تفكيك الكتل البنائية الجزيئية لهذه النفايات وإعادة تشكيلها بعد ذلك لإنتاج مواد عالية الجودة دون أن تفقد فعاليتها؛ حيث تعمل تكنولوجيا Eastman لتجديد البوليستر على احتفاظ المواد بقيمتها على نحو دائم عن طريق إبقائها في دائرة الإنتاج والاستخدام بصورة لانهائية. وبفضل الإمكانات التكنولوجية ومصادر الطاقة المتجدّدة المتوفرة في فرنسا، يمكن إنتاج منتجات بطرق مبتكرة تسهم في تخفيض انبعاثات الغازات المسبّبة للاحتباس الحراري بنسبة 80% مقارنة بالطرق التقليدية.

وفي هذا السياق، قالت باربرا بومبيلي، وزيرة البيئة الفرنسية: «إنّ تسريع عملية التحوّل إلى الاقتصاد الدائري يُعدّ أحد أبرز التحديات التي تواجهنا في السنوات المقبلة. لذا، فإنّ استثمار شركة Eastman الكبير في فرنسا يعكس مدى التزامنا بدعم التقنيات المبتكرة التي يمكن أن تسهم في تطوير إمكانياتنا لإعادة تدوير المواد البلاستيكية، وهو ما سيساعدنا على تحقيق طموحاتنا البيئية والاقتصادية». وأضافت: «إنّ فرنسا كانت دائمًا من أوائل الدول الداعمة لهذه التقنيات، وسنعمل -من خلال تعاوننا مع شركة Eastman– على امتلاك الوسائل التي يمكن أن نحقق بها أهدافنا الطموحة المتعلقة بإعادة تدوير المواد البلاستيكية بحلول عام 2025. ويُسعدنا للغاية التعاون مع هذه الشركة العالمية المُبتكِرة ذات التاريخ العريق الذي يمتد على مدار 100 عام، والتي تتمتع بأكثر من 30 عامًا من الخبرة في عمليات إعادة التدوير الجزيئي».

وصرّحت أغنيس بانييه روناتشر، وزيرة الصناعة الفرنسية بقولها: «إنّ مشروع Eastman العالمي سيمكّن فرنسا من إبراز مكانتها كدولة أوروبية رائدة في استخدام تقنيات جديدة لإعادة تدوير النفايات البلاستيكية. ويأتي هذا الاستثمار الكبير نتيجة للنهج الطموح الذي تبّنته الحكومة منذ عام 2017 لاستعادة مكانة فرنسا الصناعية؛ وهو ما مكّن فرنسا من أن تصبح الدولة الأكثر جذبًا للمشروعات الصناعية في أوروبا منذ عام 2018 وحتى الآن. ويُعدّ هذا المشروع خطوة مهمّة في طريقنا لتعزيز سيادة الدولة؛ حيث سيُمكّننا من امتلاك الوسائل اللازمة لتحقيق طموحاتنا في التحوّل البيئي مع خلق فرص عمل مستدامة في قطاعات التصنيع والبنية التحتية والطاقة. لذا، فنحن نتطلع إلى تطوير هذه الشراكة مع Eastman».

وقال مارك كوستا، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Eastman: «إنّ استثمار شركتنا في فرنسا يُعدّ خطوة مهمّة في إطار تنفيذ إستراتيجيتها التي تهدف إلى تسريع وتيرة نمو الاقتصاد الدائري عالميًا. ونحن نفخر بشراكتنا مع الحكومة الفرنسية، والتي ستمكّننا من المساهمة بفعالية في تنفيذ التعهدات الواضحة لفرنسا والاتحاد الأوروبي بتحقيق ذلك الهدف». وأردف قائلًا: «وإنّ التزام الحكومة الفرنسية بالعمل على إيجاد مستقبل مستدام، يتطابق مع أهداف شركة Eastman الطموحة لخفض الانبعاثات الكربونية ودعم نمو الاقتصاد الدائري. ويأتي إعلان اليوم عن تدشين هذا المشروع تتويجًا لجهود الرئيس ماكرون، والحكومة الفرنسية، والوكالة الوطنية الفرنسية (Business France) الذين عملوا بجد ومثابرة لتذليل أيّ عقبات تحول دون بدء تنفيذ هذا المشروع الكبير والمعقد. ونحن نتطلع إلى مواصلة تعاوننا مع الحكومة الفرنسية على المدى الطويل لنتمكّن من توفير الابتكارات اللازمة لتعزيز إعادة تدوير النفايات البلاستيكية وحماية كوكب الأرض من أجل مستقبل أفضل للأجيال القادمة».

وأضاف كوستا: «إنّ إنشاء أكبر مصنع في العالم لإعادة تدوير البلاستيك في فرنسا يُعدّ جزءًا مهمًا من إستراتيجيتنا الشاملة لدعم الاقتصاد الدائري. وإنّ إعلان اليوم عن تدشين هذا المشروع يُعدّ إنجازًا مهمًّا في إطار تنفيذ التزاماتنا، ونتوقع تحقيق المزيد من الإنجازات الإضافية في الأشهر المقبلة؛ من بينها إبرام اتفاقيات متعلقة بتوريد النفايات البلاستيكية التي سيجري تحويلها إلى مواد خام، والحصول على حوافز حكومية، وتحديد موقع تنفيذ هذا المشروع».

عن شركة Eastman : تأسّست شركة Eastman في عام 1920، وهي شركة عالمية رائدة في قطاع تصنيع المواد الكيميائية المتخصّصة وتنتج مجموعة كبيرة من المنتجات المستخدمة في الحياة اليومية. وتهدف الشركة إلى المساهمة في تحقيق تحسّن ملموس في جودة الحياة من خلال التعاون مع عملائها لتوفير منتجات وحلول مبتكرة مع الالتزام التام بمعايير السلامة والاستدامة. ولتطوير أعمالها المبتكرة، تستخدم الشركة منصات تكنولوجية عالمية، وتحرص على التعاون مع عملائها وتنويع مجالات استخدام منتجاتها لتعزيز مكانتها الرائدة في القطاعات المستهدفة مثل قطاعات النقل، والبناء والتشييد، والمواد الاستهلاكية. وتتبنى الشركة قيم الشمول والتنوع، لذا يتألف فريق عملها من 14000 موظف من جميع أنحاء العالم، وتقدّم خدماتها لعملائها في أكثر من 100 دولة. وتبلغ إيرادات Eastman حوالي 10 مليارات دولار أمريكي، ويقع مقرّها الرئيسي في كينجسبورت بولاية تينيسي في الولايات المتحدة الأمريكية. لمزيد من المعلومات عن مشروع Eastman في فرنسا، يُرجى زيارة: eastman.com/france.

مسؤول التواصل مع المستثمرين:

جريج ريدل، شركة Eastman

هاتف رقم: +1 212-835-1620

بريد إلكتروني: griddle@eastman.com

مسؤول التواصل مع وسائل الإعلام الأوروبية:

جان كريستوف أدلر، شركة Affaires Publiques Consultants (APC)

هاتف رقم: +33 6 03 24 77 24

بريد إلكتروني: jc.adler@affairespubliquesconsultants.fr

مسؤول التواصل مع وسائل الإعلام الأمريكية:

براد ليفورد، شركة Eastman

هاتف رقم: +1 423-229-6543

بريد إلكتروني: blifford@eastman.com

On Nov. 10, 2021 Eastman and Procter & Gamble announced that Herbal Essences will be the first P&G brand to use Eastman Renew molecular-recycled plastic in its packaging.

On June 1, 2021, Eastman announced its collaboration with LVMH Perfumes & Cosmetics, a division of luxury powerhouse LVMH, to develop packaging made possible through Eastman's molecular recycling technologies for the Dior Addict Lip Maximizer, the first luxury product featuring Eastman Cristal Renew.

Eastman to invest up to $1 billion to accelerate circular economy through building world’s largest molecular plastics recycling facility in France.

Eastman’s proven polyester renewal technology provides true circularity for hard-to-recycle plastic waste that remains in a linear economy today. This hard-to-recycle waste is broken down into its molecular building blocks and then reassembled to become first-quality material without any compromise in performance. Eastman’s polyester renewal technology enables the potentially infinite value of materials by keeping them in production, lifecycle after lifecycle.

 رابط الصورة الأولى: https://mma.prnewswire.com/media/1727104/Mark_Costa_CEO_Eastman.jpg

رابط الصورة الثانية: https://mma.prnewswire.com/media/1727105/Herbal_Essence_Eastman.jpg

رابط الصورة الثالثة: https://mma.prnewswire.com/media/1727106/Dior_Addict_Lip_Maximizer_Eastman.jpg

رابط الصورة الرابعة: https://mma.prnewswire.com/media/1727107/Eastman_France_facility.jpg

رابط الصورة الخامسة: https://mma.prnewswire.com/media/1727108/Polyester_Recycling_Technology_Eastman.jpg

شعار شركة Eastmanhttps://mma.prnewswire.com/media/746866/Eastman_Logo.jpg