/‫كي كارد ستصل إلى أكثر من ثلاثة ملايين بطاقة Mastercards® متداولة بحلول عام 2021

‫كي كارد ستصل إلى أكثر من ثلاثة ملايين بطاقة Mastercards® متداولة بحلول عام 2021

  تبلغ كثرة كي كارد أكثر من 5 أضعاف جميع مزودي البطاقات العراقيين الآخرين مجتمعين

 بغداد، 29 سبتمبر  2020 / بي آر نيوزواير / — أعلنت اليوم  كي كارد ، الحل الرائد للدفع الإلكتروني وبطاقة السحب أو الائتمان الوطنية الافتراضية للعراق، أنها تتوقع الوصول إلى مرحلة رئيسية بإصدار أكثر من ثلاثة ملايين بطاقة  ماستركارد من فئة كي كارد  للعراقيين وغيرهم من مواطني دول الشرق الأوسط بنهاية عام 2021. تعد كي كارد بالفعل أكبر مزود لبطاقة ماستركارد في العراق، وهذا التبني المتوقع سيعزز مكانتها الرائدة في السوق.

هذا التوقع والزيادة المشار إليها في استخدام كي كارد هي انعكاس لاتجاه مثير نحو قبول أوسع للاقتصاد غير النقدي في العراق. تعد شعبية ماستر كارد من فئة كي كارد بين 10 ملايين مواطن عراقي أحدث مثال على التقدم نحو الشمول المالي في البلاد من خلال التكنولوجيا والشراكات.

وبصفتها أول مزود للتكنولوجيا المالية يتعهد بتخليص العراق من الاقتصاد غير الآمن القائم على الدفع النقدي، تقدم كي كارد للمستهلكين العراقيين خيارات تجارة مستقرة ومستدامة ويمكن للمستخدمين إعادة شحن كي كارد الخاصة بهم باستخدام أكشاك نقاط البيع، وإتمام عمليات تحويل الأموال من خلال الخدمة داخل التطبيق وإكمال عمليات الشراء عبر الإنترنت وفي المتجر بثقة.

 تعتمد منتجات كي كارد وخدماتها على مبدأ الحماية القصوى وإمكانية الوصول وسهولة الاستخدام والشفافية الكاملة. كما تفتخر الشركة بخبرتها التي تمتد لأكثر من عقد في تسهيل المدفوعات الإلكترونية وتوظف أحدث إجراءات التحقق من القياسات الحيوية.

ولمعرفة المزيد عن شركة كي كارد، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني  www.qi.iq

 حول كي كارد

 كي كارد هي حل رائد لخدمات الدفع الإلكتروني في العراق، وتستخدم كي كارد طريقة الهوية البايومترية كوسيلة للتحقق من حامل البطاقة. تتولى الشركة العالمية للبطاقة الذكية “ISC ” تشغيل وإدارة شركة كي كارد، وتعد هذه الشراكة واحدة من أنجح الشراكات بين القطاعين العام والخاص في تاريخ العراق. وقد استطاعت الشركة، بمساعدة شريكيها المملوكين للدولة وهما بنك الرافدين وبنك الرشيد، إجراء عملية التوطين المصرفي لأكثر من 7 ملايين مواطن من خلال خطة الدفع ذات المقاييس الحيوية المتعددة للاستدلال على الهوية بنجاح. وتمكنت شركة  ISC  خلال ما يزيد عن 18 شهرًا، من صرف 3 تريليونات دينارات عراقية على هيئة قروض لأكثر من 800,000 مواطن عراقي. وتمتلك الشركة العالمية للبطاقة الذكية حاليًا منظومة تشمل 17,000 نقطة بيع وأكثر من 6,000 تاجر يتسنى من خلالها استخدام نظام  Qi  لتوفير القسط الفوري الممول من التاجر وأنشطة تجارية أخرى. تصدر شركة  ISC وتستحوذ على بطاقات الدفع نيابة عن أربعة عشر مصرفًا تابعًا لها في العراق. وقد أصدرت الشركة إلى الآن، بفضل عضويتها في ماستركارد، أكثر من 1,8 مليون بطاقة ماستركارد وأصبحت أكبر مقدم لخدمات ماستركارد في العراق.